Chicken

من العفوية إلي الاحتفال
يضم كوكب الأرض اليوم 25 مليار دجاجة تقريباً, أي أربع أضعاف البشر. وقد احتل الدجاج الصدارة كأكثر لحم يتم تناوله على مستوى العالم, كما أنه متوفر دائماً.
وللدجاج بعض المميزات عن اللحم البقري, أو أي مصدر حيواني آخر للبروتين, فدائماً ما يكون لحم الدجاج طريآ وسهل المضغ علي غير طبيعة اللحم البقري.
كما أنه سهل التحضير, ولذلك يسهِّل الدجاج مهمة الطهي الإبداعي. ابحث وستجد الكثير من الوصفات اللذيذة والتي تناسب حتى الجداول ضيقة الوقت.

اخلط لكي تنجح
محمر, مشوي, مقلي, مطهي بالبخار, أو مسلوق لعمل حساء- يمكنك إعداد أصناف مبهرة إذا قمت بالتركيز على الإضافات، فأهم ما يسأل عنه دائماً هو التتبيلة. ومرةً أخرى,إنها ليست صعبة.
مع مساعدة محضِّر الطعام براون ملتيكويك (Braun Multiquick) - خفق, طحن, مزج - يتم في 30 ثانية. فقط قرر أي الإتجاهات ستأخذ.
المقادير التقليدية التي ستختار منها يمكن أن تكون صلصة الصويا, عصير ليمون, برتقال, أناناس, ثوم, ملح, فلفل, خل, مسطردة, زيت زيتون, بصل, بقدونس, tobasco ..... فقط إبحث عن الوصفة.

هل أنت مستعد للحقيقة؟
ها هي: تحتوي كل أنواع اللحم علي نفس نسبة الكوليسترول. هل الدجاج ليس أفضل من " اللحم الأحمر"؟ حسنآ, هو أفضل لأنه مثل السمك يحتوي علي نسبة أقل من الدهون المشبعة. وهذا ما في الأمر.

تعامل معها بحذر
يجب التعامل بحذر مع الدجاج الخام أو الني لتجنب العدوي البكتيرية .فلا يجب أن يختلط مع الطعام الذي سوف يتم تقديمة دون طهي. ولأن التتبيلة ستظل لساعات فيجب وضعها في الثلاجة. تخلص من التتبيلة المستعملة.